ارتفعت أسعار الذهب اليوم الخميس مع تراجع الدولار لكن التعليقات المتشددة من جانب صانعي السياسة الفيدراليين في

الدولار,البنوك,أسعار الفائدة,أسعار الذهب اليوم,مؤشر,التضخم,الولايات المتحدة,السياسة النقدية,البطالة,الاقتصادي,أعلى مستوى,الأمريكية,رويترز,الفضة,البلاتين,المركزي الأمريكي,3

الثلاثاء 30 نوفمبر 2021 - 01:21

أسعار الذهب ترتفع عالميًا مع تراجع الدولار

أسعار الذهب ترتفع عالميامع تراجع الدولار
أسعار الذهب ترتفع عالميامع تراجع الدولار

ارتفعت أسعار الذهب اليوم الخميس مع تراجع الدولار، لكن التعليقات المتشددة من جانب صانعي السياسة الفيدراليين في الولايات المتحدة قللت من جاذبية المعدن وأبقته أقل بكثير من المستوى الرئيسي البالغ 1800 دولار، وذلك بحسب رويترز.



وارتفعت أسعار الذهب فى التعاملات الفورية 0.2% إلى 1791.76 دولار للأوقية بحلول الساعة 0501 بتوقيت جرينتش بعد أن تراجع إلى أدنى مستوياته منذ الرابع من نوفمبر أمس الأربعاء، ارتفعت العقود الأمريكية الآجلة للذهب 0.4% إلى 1791.60 دولارًا، وانخفض مؤشر الدولار بنسبة 0.1% عن أعلى مستوى في 16 شهرًا سجله في الجلسة السابقة، مما قلل من تكلفة المعدن على المشترين الذين يحملون عملات أخرى.

انخفض الذهب بنسبة 4.5% من أعلى مستوى في خمسة أشهر الأسبوع الماضي، مع تزايد عدد صانعي السياسة الفيدراليين الذين يشيرون إلى أنهم منفتحون على تسريع إجراءات التحفيز ورفع أسعار الفائدة بشكل أسرع إذا استمر التضخم المرتفع ، حسبما أظهر محضر اجتماع السياسة الأخير للبنك المركزي الأمريكي.

قال هيتيش جين، كبير المحللين في Yes Securities ومقرها مومباي: "نظرًا لأن أسعار الأسواق في بعض تطبيع السياسة النقدية، فمن المفترض أن يؤثر ذلك على الذهب على المدى القصير. لكن من غير المرجح أن ترفع البنوك المركزية الكبرى أسعار الفائدة بشدة نظرًا للعبء المالي الناجم عن ارتفاع أسعار الفائدة والديون الحكومية الكبيرة المتراكمة".

وأضاف "جين"، أن هذا التطبيع الأكثر اعتدالًا في السياسة النقدية والفقدان المحتمل للزخم في النمو الاقتصادي العام المقبل حيث أن الآثار الأساسية لتلاشي الوباء، يجب أن تدعم الذهب على المدى الطويل. تؤدي أسعار الفائدة المرتفعة إلى زيادة تكلفة الفرصة البديلة للذهب التي لا تحمل فائدة.

كما قام المستثمرون بتقييم مجموعة من البيانات يوم الأربعاء، والتي تضمنت مراجعة تصاعدية للناتج المحلي الإجمالي في الولايات المتحدة للربع الثالث وتراجع مطالبات البطالة الأسبوعية إلى أدنى مستوياتها منذ عام 1969 الأسبوع الماضي. على الرغم من أن البيانات أظهرت أيضًا ارتفاع ضغوط الأسعار في أكتوبر، حيث ارتفع مؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصي في الولايات المتحدة، باستثناء مكونات الغذاء والطاقة المتقلبة ، بنسبة 0.4%.

ارتفعت الفضة فى السوق الفورية بنسبة 0.3% لتصل إلى 23.59 دولارًا للأونصة، كما ارتفع البلاتين 1.6% إلى 989.77 دولارًا وزاد البلاديوم 2.3% إلى 1893.76 دولارًا.